عــربى English
أخبار دلتا
أحداث دلتا

<سبتمبر 2014>
سحنثرخج
30
31
12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10

                                                                               

مكتبة دلتا



محصول البطيخ

الإسم العلمى: Cirullus lanatus

 

يعتبر البطيخ من أهم محاصيل الخضر التى تزرع فى مصر والتى يقبل عليها المستهلك نظرا لما تحتويه من مواد هامه حيث تحتوى ثمار البطيخ على الدهون والكربوهيدرات والبروتينات والمعادن بالاضافة الى فيتامينات (a) و(b1) و( B2) والنيكوتين وفيتامين سي .  كما انها تأخذ نصيب كبير فى الناحية التصديرية خاصة فى الأسواق العربية وبعض الدول الأوربية وخاصة أن ثمارها تتحمل الشحن والتخزين للوصول إلى الأسواق الخارجية على درجة عالية من الجودة عند إتباع اسلوب جيد فى الشحن والتخزين .ومن أهم المميزات التى يتمتع بها البطيخ مثل غيره من القرعيات أنه يمكن غنتاجه طول العام.

 

الظروف المناسبة

 

الظروف المناخيه

 

البطيخ من محاصيل الخضر الصيفيه وهو يتطلب موسم نمو دافئ  ولكن تختلف درجات الحرارة المثلى اللازمة للنبات حسب مراحل نموه المختلفة ويجب ألا يقل متوسط الحراره الشهرى عن 20م° لمدة 4 شهور. يتراوح المجال المناسب لإنبات بذور البطيخ من 21- 35م° وتنبت البذور أسرع مايمكن عند 35م° ولايحدث أى إنبات عند إنخفاض درجات الحراره عن 15م° أو إرتفاعها عن 40م. يجب ألا تقل درجات حرارة الجو عن 20ْم فى مرحلة الإزهار والعقد ودرجات الحراره المثلى لنمو ونضج الثمار يتراوح من 25 - 30م° وتنمو النباتات بصوره جيده جدا فى درجة حراره  28م°. كذلك فغن درجات حرارة التربه لها تأثير إيجابى على إنتاج البطيخ  فنجد أن درجة حرارة التربة المثلى تتراوح بين 15 - 20ْم وإن قلت عن ذلك تقل كفاءة الجذور فى عملية الإمتصاص. يعتبر البطيخ أقل تأثرا بالرطوبه الجويه من الشمام إذ يمكن إنتاجه بصوره جيده فى المناطق الجافه وشبه الجافه والرطبه على حد سواء إلا أنه يكون أكثر عرضه للإصابه بأمراض االمجموع الخضرى.

 

التربة المناسبة

 

تجود زراعة البطيخ فى معظم أنواع  الاراضى من الطينية الخفيفة حتى الأراضى الرمليه مع مراعاة زيادة التسميد وعدم التعطيش فى الأراضى الرمليهو لايصلح زراعته فى الأراضى الثقيله التى تحتفظ بكمية كبيرة من الماء كذلك فى الأراضى المالحة . ونجد أن أفضل الأراضى لزراعة البطيخ هى الطينية كما ان نبات البطيخ لايتأثر كثيراً بإرتفاع نسبة الكالسيوم بالتربة فى الأراضى الجيرية بشرط زيادة الإهتمام بالتسميد العضوى والبوتاسى والفوسفورى مع إضافة الحديد والزنك والمنجنيز فى مثل هذه الأراضى .

 

كمية التقاوى

 

يحتاج الفدان إلى 1 ـ 1.5 كجم من بذور البطيخ  وتزداد الكميه إلى 2كجم فى الزراعات المبكره فى الجو البارد ويفضل فى الزراعات المبكره ان يتم تنبيت البذور قبل الزراعه بنقعها فى الماء وهى بداخل أكياس من القماش لمدة 24-36 ساعه على أن يجدد الماء كل 12 ساعه ثم ترفع أكياس البذور من الماء وتترك على حالها لمدة يومين حتى تبدأ فى الإنبات.

 

مواعيد الزراعه

 

يزرع البطيخ فى مصر فى المواعيد الأتيه:

 

  • العروه الشتوى: تزرع بذور البطيخ فى شهر نوفمبر حتى ديسمبر فى المناطق الدافئه فى محافظتى المنيا والإسماعليه.

 

  • العروه الصيفيه المبكره: تزرع بذور البطيخ خلال شهرى يناير وفبراير. أما فى المناطق الرمليه وأرض الجزائر فى الوجه القبلى أو فى المناطق الأخرى فى الصوب يتم إنتاج شتلات البطيخ فى أصص البيت موس وتنقل إلى الحقل بعد إعتدال الظروفعلى ألا يزيد عمرها عند الشتل عن 3-4 أسابيع وأن تشتل بجذورها كامله.

 

  • العروه الخريفى: تزرع بذور البطيخ خلال شهرى مايو ويونيو بعد حصاد وتقليع الفول البلدى وتنتشر فى الوجه القبلى.        

 

 

طرق الزراعة

 

يتم زراعة البطيخ بطريقتين هما الزراعه المسقاوى أو الطريقه البعليه.

 

أولا: الزراعه المسقاوى:تتم الزراعه المسقاوى بالطرق الأتيه

 

- الزراعه بالطريقه المسقاوى التقليديه.

 

تستخدم هذه الطريقة فى زراعة العروات الصيفية والخريفية خلال أشهر فبراير ومارس وسبتمبر وأكتوبر فى أرض الوادى وتتلخص هذه الطريقة فيما يلى :

 

1- تجهز الأرض بحرثها حرثاً جيداً ثلاث مرات متعامده مع التزحيف الجيد ويضاف السماد البلدى قبل الحرثه الأخيره.

 

2-  تقسم الأرض إلى أحواض مساحتها 175- 350 متر مربع (1-2 قيراط) ثم تروى ريه غزيره وتترك حتى تستحرث (50% من السعه الحقليه).

 

3- يتم التخطيط إلى مصاطب بعرض 175 سم بمعدل 4 مصاطب / قصبتين.

 

4- تزرع البذور المستنبتة  على الريشه الشماليه فى جور بحيث تكون المسافه بين بعضها البعض 75-100سم بمعدل 4-6 يذور فى الجوره.

 

5- تغطى البذور بالتراب الرطب ثم التربه الجافه ولاتروى الأرض إلا بعد ظهور النباتات فوق سطح التربه.

-الزراعه بالطريقه المسقاوى فى الأراضى الرمليه الفقيره فى الماده العضويه.

 

يتم زراعة البطيخ بهذه الطريقه كما يلى:

 

1- تحرث الأرض جيدا ثم تزحف وتخطط إلى مصاطب بعرض 2م

 

2-يعمق بطن المصطبه على خندق بعمق 50سم ويوضع فيه السماد البلدى على إرتفاع 20سم فى بطن الخندق ويردم عليه بالتراب إلى إرتفاع 10سم.

 

3- يتم رى الأرض ريا غزيرا وتترك حتى تستحرث.

 

4- تزرع البذور المستنبته على جانب الخندق فى جور تبعد عن بعضها البعض مسافة 50-75سم ويكون عدد البذور بالجوره 3-4بذور.

 

5- تغطى البذور بالتراب الرطب ثم التربه الجافه ولاتروى الأرض إلا بعد ظهور النباتات فوق سطح التربه.

 

3-طريقة التهوير

 

هى إحدى طرق الزراعه المسقاوى وتتم كما يلى:

 

1- يتم حرث الأرض ثلاث مرات متعامده ثم يتم التزحيف جيدا.

 

2-يتم تخطيط الأرض من الشرق للغرب إلى مصاطب بعرض 2 متر.

 

3- تجرى عملية التهوير بحفر جور على الريشه الشماليه على مسافة 100سم من بعضها البعض بحيث تكون كل جوره بأبعاد 40*50سم مع وضع 3-4 بذور فى الجوره ويردم عليها التراب الرطب ثم الجاف ولاتروى الأرض إلا بعد ظهور النباتات فوق سطح التربه.

 

ثانيا: الزراعه البعليه (طريقة الحنادق الكبيره):

 

وتستخدم هذه الطريقة فى زراعة البطيخ فى أشهر ديسمبر وأوائل يناير فى الأراضى الرملية بالمنيا والبرلس وبعض مناطق الوادى الجديد وتعتمد على زراعة البطيخ على المياه الأرضية حيث لايتم رى النباتات ولذلك تحفر الخنادق بحيث أن تكون مرتفعة على مستوى الماء الأرضى بما لايزيد عن 50سم ويجب مراعاة الأتى عند إستخدام هذه الطريقه.

 

1- يتم إعداد الأرض للزراعه فى شهر سبتمبر فيتم حفر الخنادق فى الإتجاه الشرقى- الغربى بعرض متر من اسفل و 2-4 متر من أعلى بميل قدره 1: 2 متر ويتوقف عمق الخندق على بعد مستوى الماء الأرضى ويجب ألا يرتفع مستوى القاع عن مستوى الماء الأرضى  لأكثر من 50سم  أما طول الخندق فيتراوح من 35- 70 متر ويبلغ عرض قاع الخندق الذى سوف يتم الزراعة به 1 متر  .

 

2- تملأ الخنادق بالمياه بالمياه  بداية من شهر أكتوبر حتى منتصف ديسمبر ثم يمنع عنها المياه ويصرف الماء الزائد.

 

3- يسمد الحقل قبل الزراعه بحوالى 4 أيام ويتم التسميد بحفر خندق صغير فى قاع الخندق الكبير ويكون بعرض 20 – 25 سم وبعمق 25- 40 سم (أى على مسافة 10- 15 سم من الماء الأرضى) ويفضل إستخدام سماد الدواجن كسماد عضوى أو النصف سماد دواجن والنصف سماد بلدى قديم جيد التحلل ويوضع للفدان حوالى 20م3 من السماد العضوى حسب عدد الخنادق بالفدان .

 

4- يوضع على ميل الخندق قش الأرز أو يزرع ميل الخندق بالشعير حتى تتسلق عليه النباتات ويفضل زراعة الشعير لتدفئة النباتات ويعطى عائداً إضافياً يغطى جزءاً من المصاريف .

 

5-  تتم الزراعه بعد التسميد ب 4 أيام  حيث يتم زراعة البذور المستنبته فى جور بالريشه البحريه بحيث تكون المسافه بين الجوره والأحرى 75 سم ويزرع فى الجوره من 5-7 بذور بذور ويزرع معها بذور شعير تقوم بذور الشعير بعملية سهولة خروج بادرات البطيخ وتدفئة البادرات وهذه طريقة أفضل من وضع عدد كبير  من بذور البطيخ  التى يلجأ إليها المزارعين خاصة فى العروات البدرية لتدفئة النباتات بعضها لبعض وذلك لإرتفاع ثمن البذور .

 

6-يتم خف النباتات عند دفئ الجو ويترك بالجورة نباتين يوجه احدهما الى الميل البحرى من الخندق والثانى الى الميل القبلى للخندق .

 

7- يتم التزريب بجريد النخيل من الجهتين الشماليه والغربيه لصد الرياح.

 

7-يراعى تغطية الثمار وعدم تعرضها لاشعة الشمس المباشرة بواسطة العرش  .

 

8-عند العقد وكبر حجم الثمار يراعى تعديل وضع الثمار على ميل الخندق .

 

ثالثا: الزراعه الحديثه

 

تستخدم فيها طريقة الرى بالتنقيط سواء فى الحقول المكشوفة أو فى الزراعات المغطاة بأنفاق بلاستيك فى العروات الشتوية أو الصيفية فى الأراضى الجديدة وتتلخص فى الآتى :-

 

1- تخطط الأرض بعمل مصاطب عرضها  2.5 م ثم يعمل شق فى منتصف المصاطب وبطولها . وتضاف الأسمدة الأساسية

 

2- يردم فوق الأسمدة بالتربة أو الرمل وتسوى المصاطب بحيث تصبح الأسمدة على عمق  25- 30 سم.

 

3- تفرد خراطيم الرى فى منتصف المصاطب ويكون بعد النقاط عن الآخر ( 1) متر .

 

4- تروى الأرض جيداً باستخدام خطوط الرى بالتنقيط حتى تتبلل التربة جيداً .

 

5- تكون الزراعة إما مباشرة بالبذور أمام كل نقاط على أبعاد 1م وإما أن تكون بواسطة الشتلات وأيضاً توضع شتلة أمام كل نقاط ويفضل دائماً استخدام البذور بعد نقعها فى محلول مطهر وكمرها . وفى حالة الزراعة باستخدام الشتلات تفتح جور أمام النقاطات وتروى جيداً بالماء ثم تنقل الشتلات بالصلايا من الصوانى إلى الجور ويردم حولها بالتربة ثم تروى بالماء ويفضل السقى بمحلول .

 

6-  فى حالة الزراعة المبكرة تستخدم الأنفاق البلاستيكية وهى عبارة عن أقواس من السلك المجلفن بقطر 5مم وطول 2.20 م وتغرس بطول المصاطب على أبعاد 1.5 م ثم يفرد البلاستيك ( سمك 60 ميكرون ) فوقها ويثبت من جميع الجوانب بالترديم بالتربة أو الرمل وتعمل فتحات للتهوية بتقدم النباتات فى العمر . وعند بدأ التزهير وتحسن الجو يبدأ فى رفع الغطاء البلاستيك تدريجياً إلى أن يتم الاستغناء عنه تماماً عند بداية التزهير المؤنث .

 

7- يكون نظام التسميد فى هذه الطريقة عن طريق مياه الرى وإما أن تستخدم الأسمدة الكيماوية التقليدية وتوضع فى السمادة .

 

 

الـــــــــــرى

 

يعتبر البطيخ  من أكثر محاصيل العائله القرعيه تحملا للعطش نظرا لأن له مجموع جذرى متعمفا فى التربهوتختلف معدلات الرى حسب طرق الزراعه المستخدمه حيث تكون الريه الأولى فى الزراعه المسقاوى بعد الإنبات ثم يتم تأخير الرى حتى يتعمق المجموع الجذرى فى التربه ويستمر إطالة فترات الرى حتى الإزهار ثم تروى  النياتات ريا خفيفا منتظما بعد ذلك. أما البطيخ البعلى فلايروى حيث تعنمد النباتات فى نموها على الماء الأرضى. ويجب عدم الإفراط فى الرى حيث أن زيادة المياه تعمل على زيادة الرطوبه الأرضيه مما يؤدى إلى الإصابه بأمراض أعفان الجذور وموت البادرات وكذلك تؤدى زيادة الرى على زيادة نسبة الرطوبه فى الثمار مما يؤدى إلى نقص حلاوتها. يجب مراعاة عدم الرى وقت الظهيره حيث أنه يؤدى إلى  تساقط الازهار وتشقق الثمار.

 

 

التســــــــــــميد

 

تستعمل الأسمده البلديه بكثره فى زراعات البطيخ ففى الزراعه المسقاوى يضاف من 20-30 م3 من السماد البلدى للفدان أثناء الحرث او فى باطن الخنادق الصغيره او فى مواضع الجور حتى يستفيد منها المجموع الجذرى للنبات ويضاف زرق الحمام والطيور فى الزراعات البعليه بمعدل من 15-20 اردب للفدان قبل الزراعه كما تضاف كميه مماثله بعد الزراعه بنحو 50 يوم.

 

أما بالنسبه للأسمده الكيميائيه فيحتاج الفدان إلى 300 كجم سماد سلفات أمونيوم أو مايعادلها من الأسمده الأزةتيه الأخرى+ 200 كجم سوبر فوسفات الكالسيوم 15% + 100 كجم سلفات بوتاسيوم 48% ومن الممكن أن تختلف هذه المعدلات السماديه تبعا لخضوبة التربه المستخدمه ويتم إضافة هذه المعدلات فى ثلاثة مواعيد كما يلى

 

الميعاد الأول: بعد الخف ويضاف فيه ثلث كمية الأزوت وكل كمية الفسفور ونصف كمية البوتاسيوف

 

الميعاد الثانى: عند الإزهار ويضاف فيه ثلث كمية الأزوت ونصف كمية البوتاسيوم.

 

الميعاد الثالث:أثناء العقد ويضاف فيه ثلث كمية الأزوت.

 

ملحوظه: تضاف الأسمده الكميائيه تكبيشا إلى جانب النباتات فى كل مواعيد التسميد وذلك لإتساع المسافه بين الجور.

 

 

النضج والحصاد

 

يبدا إزهار البطيخ بعد حوالى 40-50 يوم من الزراعه ويبدا نضج الثمار بعد 5و1 -2  شهر أى بعد 3-4 شهور من الزراعه وتحتاج الثمره من 45-60 يوم من عقدها حتى تمام نضجها حسب الصنف المزروع ويستمر الحصاد من شهر إلى شهر ونصف.

 

أهم علامات النضج

 

 يتم جمع البطيخ عند تمام النضج ويمكن التعرف على علامات النضج للثمار من الصفات الآتيه :

 

1- عند جفاف المحلاق المقابل للثمرة  .

 

2- تغيير لون الجزء الملامس للتربة وتحوله إلى اللون الأصفر .

 

3- وصول الثمار الى حجمها الطبيعى للصنف واكتساب القشرة لمعان مع صعوبة خدشها .

 

4- سهولة إنفصال الثمرة عن العنق .

 

5- عند الطرق عل الثمره يكون الصوت مكتوما إذا كانت ناضجه ومعدنيا رنانا فى حالة عدم النضج.

 

الحصاد

 

تقطف الثمار الناضجه بما لايقل عن 5سم من عنق الثمره ويقطع العنق بسكين أو مقص حيث يعطى العنق حمايه للثمره من مرض تعفن الساق. يراعى عدم ترك الثمار فى الحقل لمده طويله بعد الحصاد وعدم وضعها على طرفها الزهرى وعدم تكويمها فى كومات كبيره لأن ذلك يؤدى إلى زيادة الثمار التالفه.

 

التخزين

 

يمكن تخزين ثمار البطيخ بحاله جيده لمة 2-3 اسابيع فى درجة حراره من 5-10م° مع رطوبه نسبيه من 80-85% مع العلم أن ثمار البطيخ تصاب بأضرار البروده عند تعرضها لدرجة الصفر المئوى فتظهر نقر سطحيه وصبغات بنيه على قشرة الثمره يكون طعمها غير مرغوب بعد اسبوع من التخزين فى هذه الدرجه بينما يتحسن لون وطعم الثمار بعد أسبوع واحد من الحصاد إذا تم التخزين على درجة حراره 21م°.

 

 

الامراض التى تصيب المحصول

 

اولا : امراض المجموع الجذرى

 

موت البادرات وأعفان الجذور Damping off

 

يتسبب هذا المرض عن مجموعه من الفطريات الكامنه فى التربه مثل فطريات Pythium. Rhizoctonia, Verticillium  منها مايصيب البذور قبل الإنبات وتسبب تعفنها وبالتالى تموت البادره قبل ظهورها فوق سطح التربه وبالتالى يؤدى إلى غياب جور كثيره وبالتالي يقل عدد النباتات ونتيجة لذلك يقل المحصول الناتج ومنها مايصيب جذور النباتات الكبيرة مسببة عفنا لجذورها في مراحل نموها المختلفة مما يؤدي إلى تقزم النباتات ثم ذبولها نتيجة تعفن الجذور وقد تظهر بعض الأعراض على الجذور التي تختلف باختلاف الفطر المسبب

 

أعراض الإصابة

 

1-  يلاحظ غياب الجور نتيجة تعفن البذره وعدم الإنبات.

 2- تظهر صور الأعفان المختلفة جافة أو طرية على جذور النباتات القائمة .

3- يمكن ظهور الأعراض على صورة تقرحات ذات لون بنى محمر غائرة نوعاً فى نسيج قشرة الجذور .

4-  ظهور بقع شبه مائية فى المناطق القريبة من سطح التربة تمتد للجذور وأخيراً ذبول ثم إنهيار النبات .

 

ذبول البطيخ (ذبول الفيوزاريوم)Fusarium Wilt 

 

المسبب المرضى: Niveum F.SP  Fusarium Oxysporum

هذا المرض يصيب البطيخ فى جميع مراحل نموه حيث أن الفطر يستطيع إصابة البذور قبل إنباتها ويسبب تعفنها أو يهاجم الجذور بعد الإنبات مما يؤدى إلى ذبول النبات وإصفراره ثم الموت فى نهاية الإصابه.

 

أعراض الإصابة

 

تظهرأعراض الإصابه فى صورة غياب النباتات فى الجور المزروعه وعند الحفر فى الجوره نجد النباتات زابله ولاتستطيع الخروج من الجوره أو يمكن ملاحظة ذبول البادرات وموتها بعد خروجها فوق سطح التربه. إصابة أوراق النباتات الكبيرة بالذبول تدريجياً من أسفل إلى أعلى على مدى عدة أيام وتجف حوافها ثم يموت النبات تماماً وقد تبدأ الأعراض على أحد الفروع ولكن سرعان مايذبل النبات كله وعند عمل قطاع طولى أو عرضى فى جذر نبات يشاهد تلون الحزم الوعائية باللون البنى .ظهور نمو الفطر الأبيض على الفروع الميتة خاصة فى الجو الرطب . يصاحب هذه الأعراض فى أحيان كثيرة وجود تشققات على سيقان النباتات فى منطقة التاج يمكن أن تمتد إلى الأفرع وأعناق الأوراق ، كما يظهر تخطيط بنى اللون فى هذه المناطق وربما يصاحب هذا أيضاً ظهور إفرازات چيلاتينية ذات لون بنى محمر.

 

 تشتد الإصابة بهذا المرض فى الأراضى المصابه بالنيماتودا وينتقل الفطر عن طريق البذور ويعيش فى التربة لعدة سنوات وتحدث الإصابة عن طريق الجذور فى منطقة القمة النامية الميرستيمية ومن خلال خلايا البشرة فى منطقة الإستطالة .

 

 

 

الريزوكتونيا

 

المسبب المرضى: Rhizoctonia solani

أعراض الإصابة

 

 يسبب هذا الفطر إحتناق للجذور نتيجة عدم قدرتها على التنفس فيلاحظ ذبول الأوراق وإصفرارها وبتقدم الإصابة يتغير لون الأوراق ويتحول إلى اللون البنى وتموت. تذبل الأوراق نهائياً ويتغير لونها إلى اللون البنى وتتكون على الثمار الناتجه تقرحات ذات لون بنى فوق السطح وتتحول التقرحات إلى نموات مملوئه ببقايا نخاعية بنية من انسجة االثمره ثم تصبح الأنسجة الوعائية فى مراحل المرض المتقدمة بنية اللون وأدكن من المعتاد

 

 

 

 

 

مرض عفن الساق الأبيض (العفن الاسكليروتينى( White Mold

 

المسبب المرضى : Sclerotinia Sclerotiorum.

تكمن خطورة هذا المرض في أن الفطر المسبب لهذا المرض يمكن أن ينتقل عن طريق التربة أو عن طريق الهواء، حيث يكون أجساما حجرية سوداء يمكن أن تظل بالتربة لأكثر من 10 سنوات وتتحمل الظروف غير المناسبة.

 

أعراض الإصابة

 

تظهر الأعراض على الساق قرب سطح التربة على شكل بقع صغيرة مائية تتحول للون البنى ونادراً ما تمتد الإصابة لأسفل لتصيب المجموع الجذرى كما تمتد لأعلى الساق حتى تصل لقواعد وأعناق الأوراق وتسبب إصفرارها وذبولها كما يظهر نمو الفطر الأبيض على الجزء المصاب من الساق وتشاهد الأجسام الحجرية بداخل الساق والأفرع المصابة بحجم بذرة البسلة أو أقل ذات لون أسود كما تصاب الثمرة أيضاً ويشاهد عليها غزل الفطر الأبيض ثم سريعاً ما تتعفن الثمرة وتصبح طرية

.

مكافحة أمراض أعفان الجذور وموت البادرات

 

1- التخلص من مخلفات المحصول السابق بالحرق أو بالحرث العميق جداً وعدم إلقائها على كومات السماد البلدى حتى لايتم حفظ المسبب المرضى فيه.

 

2- إتباع دورة زراعية طويلة قدر الإمكان خاصة فى حالة الإصابه يالعفن الأبيض.

 

3- الإهتمام بحرث الأرض وتشميسها قبل الزراعه وذلك للقضاء على مسببات الأمراض الموجوده فى التربه وكذلك الإهتمام بمكافحة النيماتودا حيث تزيد الإصابه بأمراض أعفان الجذور وموت البادرات فى الأراضى المصابه بالنيماتودا .  

 

4-التأكد من خلو التقاوي من جميع مسببات هذه الامراض

 

5- معاملة التقاوي بأحد المطهرات الفطرية الموصى بها قبل الزراعة.

 

6- زراعة اصناف مقاومة .

 

7- عدم الزراعة في اراضي موبؤة بلقاح المسبب المرضى .

 

8- عدم الزراعة في ارض غدقة و الإعتدال في الرى و تحسين الصرف حيث أن ضبط المياه (منع الرى) تجعل الظروف معاكسه للمرض.

 

9- الإعتدال في التسميد الآزوتي و زيادة التسميد الفوسفاتي و البوتاسي.

 

10- إستحدام مبيد يساعد على تهوية التربه مثل مبيد كرانش 10%  SP  ومادته الفعاله كبريتات نحاس لامائيه تسقيه حول النباتات المصابه إذا أمكن ذلك أو إستخدامه مع ماء الرى بمعدل 500 جم / فدان.

 

11- إذا ظهرت إصابه بأعفان الجذور فى الحقل يجب عمل تسقيه بثلاث أنواع من المبيدات هم فيتافاكس +ريزولكس +سومى أيت بمعدل 1سم من كل مبيد / لتر ماء وقبل إجراء هذه العمليه يجب عدم رى الأرض

 

 

ثانيا : امراض المجموع الخضرى

 

مرض الأنثراكنوز : Anthracnose

 

المسبب المرضى : Colletotrichum orbiculare

يعتبر هذا المرض من اخطر الأمراض الفطريه التى تصيب البطيخ حيث يؤثر على الأوراق والثمار ويناسبالإصابه بهذا المرض الجو الدافئ ودرجات الرطوبة العالية وينتقل الفطر المسبب عن طريق البذور ومخلفات المحصول المصاب وكذا عن طريق الرياح والحشرات والأدوات الزراعية .

 

أعراض الإصابة على الأوراق

 

تبدأ الأعراض فى الظهور بعد حوالى شهر من الزراعة على هيئة بقع شبه مائية مستديرة نوعاً ذات لون بنى مصفر على الأوراق أو غير منتظمة الشكل تتسع بسرعة ويتحول

 

لونها للأسود وقد تتحد ببعضها وتعم معظم النصل وبالتالى تموت الورقة كلها.

 

أعراض الإصابة على الساق وأعناق الأوراق

 تظهر على الساق وأعناق الأوراق بقعاً مائيه مستطيله مثل البقع التى توجد على الأوراق إلا أن شكلها يكون مطاولا ًوفى حالات الإصابه الشديدة تجف الأوراق وتسقط وبالتالي الي موت النبات.

 

 

 

أعراض الإصابة على الثمار

يظهر على الثمار الناتجه بقع مائيه جائره علي سطح الثمرة وتكون قريبةالشبة من حيث الشكل مع الجرب تؤثر على جودة الثمار وكذلك فإن الثمار الناتجه تكون صغيرة أو مشوهة وسوداء وفى حالات الإصابه الشديده قد لاتتكون ثمار على الإطلاق.

 

 

 

 

مرض تبقعات أوراق البطيخ

 

يعتبر مرض تبقعات الأوراق من أخطر الأمراض التى تصيب البطيخ حيث أنه يوجد مجموعه من مسببات الأمراض الفطريه التى تسبب أنواع مختلفه من التبقعات أخطرها التبقع الألترنارى والتبقع السركسبورى ويجب عدم الإستهانة بهذه الأمراض حيث أنها  تسبب خسائر فادحة لدى مزارعى البطيخ فالمرض يلحق بالأوراق أشد الضرر وبالتالى فقد لاتتكون الثمار وإن تكونت فهى صغيرة ومشوهة أو ربما سليمة على نباتات فقدت معظم أوراقها وأصبحت عرضة لأشعة الشمس المباشرة التى تسبب لها ضرراً بالغاً وبالتالى تنخفض قيمتها التسويقية .ويلائم أغلب هذه الفطريات الجو الدافئ والرطوبة المرتفعة .

 

أعراض الإصابة بتبقعات الأوراق

 

التبقع الألترنارى: Alternaria leaf spot

المسبب المرضى: Alternaria cucumerina

يلائم هذا المرض الجو الرطب باستمرار وتظهر أعراض الإصابه فى بدايتها على الأوراق القديمه المسنه على شكل بقع بنيه غير منظمة الشكل أو مستديره ويكون حولها هالة صفراء فاتحة هذه الهاله دليل علي ان الاصابة تتقدم ثم تتسع هذه البقع وتتحد هذه البقع مع بعضها البعض وتتحول إلى اللون البنى الداكن الذى يعم الورقه كلها مما يؤدى إلى جفافها ثم سقوطها وموتها فى نهاية الأمر مما يؤدى إلى حدوث ضرر بالغ بالمحصول الناتج.

 

 

 

التبقع السركسبورى: Cercospora leaf spot

المسبب المرضى: Cercospora citrullina

 

أعراض الإصابه

 

المرض يصيب الأوراق بصفة أساسية ويمكنه إصابة السيقان وتبدأ البقع فى الظهور على الأوراق السفليه مع بداية موسم النمو حيث يكون لونها أبيض في بداية تكونها ثم يتحول لونها إلى بنى مائل للاحمرار أو أرجوانية ذات مركز رمادى وتزداد البقع فى الحجم وتلتحم مع بعضها البعض

 

وتعم جزء كبير من الورقة مكونه منطقه كبيره ميته وفى حالات الإصابة الشديدة يحدث تشوه كامل للنبات

 

 

مكافحة أمراض الإنثراكنوز وتبقعات الأوراق والبياض الزغبى

 

 

1-التخلص من بقايا ومخلفات المحصول السابق بالحرق للتخلص من مصادر العدوى .

 

 

2-زراعة تقاوى  خالية من الإصابة مأخوذة من حقول سليمة لم يظهر فيها المرض .

 

 

3-تجنب الزراعة الكثيفة حيث يساعد ذلك على خفض الرطوبة .

 

 

4-تجنب الإفراط فى الرى والتسميد الازوتى .

 

 

5-استخدام دورة زراعية ثلاثية .

 

 

6- الإهتمام بمكافحة الحشرات التى تقوم بنقل جراثيم الفطريات من الأوراق المصابه إلى السليمه.

 

المكافحه الكيميائيه

 

 

  • رش النباتات وقائيا عند عمر من 15- 20  يوم بأحد المبيدات الآتية كل 10 ـ 15 أيام بالتبادل:

 

  • أوكسى بلس 28.5% WP ومادته الفعاله أوكسى كلور النحاس ويستخدم بمعدل

     

    250سم/100 لتر ماء.

     

 

  • زووم 2007 25% WP ومادته الفعاله هيدروكسيد نحاس ويستخدم بمعدل 250 جم/100 لتر ماء

 

  • كرانش 10% SP ومادته الفعالة كبريتات نحاس لا مائية ويستخدم بمعدل 125جم/100 لتر ماء.

 

  • عند ظهور إصابة يستخدم مبيد دل كب 6% بمعدل لتر/ فدان ويكرر الرش كل فترة حسب الإصابة الموجودة

 

البياض الدقيقى: Powdery mildew

 

المسبب المرضى   Erysiphe cicoracearum

يعتبر مرض البياض الدقيقي من أخطر الأمراض الفطريه التى تصيب البطيخ وهو واسع الانتشار في معظم مناطق زراعته ويظهر هذا المرض بشده على النباتات المزروعه تحت الأنفاق البلاستيكية والبيوت الزجاجية وذلك لتوفر الظروف البيئية المناسبة لانتشاره من حرارة ورطوبة وقد يسبب هذا المرض خسائر كبيرة للمحصول.

 

أعراض الإصابة

 

تظهر الأعراض على الأوراق والأعناق في صورة بقع صفراء صغيرة شاحبه اللون سرعان ما يظهر عليها مسحوق دقيقي أبيض وتكبر البقع بعد ذلك في المساحة وتتلامس حتى يعم المسحوق الدقيقي سطحي الورقة ثم تتحول الأوراق تدريجياً للون الأصفر ثم البنى وتصبح ذات ملمس ورقى وتجف الأجزاء المصابة محدثة موت كثير من الأوراق ونادراً ظهور هذه الأعراض على الثمار .

 

المكافحه

 

1-التخلص من الحشائش وخاصة التابعة للعائلة القرعية وذلك للقضاء على الجراثيم الكامنه بها.

 

2-عدم الإفراط فى إستخدام السماد الآزوتى .

 

3 - زراعة الأصناف المقاومة الموصى بها من قبل وزارة الزراعه .

 

4- التخلص من بقايا المحصول المصاب بالحرق .

 

5- الإعتدال فى الرى حيث تؤدى زيادة الرطوبة الأرضية للإصابة بالمرض .

 

6- الإلتزام بمسافات الزراعة وعدم الزراعة الكثيفة للحد من زيادة الرطوبة النسبية حول النباتات يعمل على تقليل فرص حدوث المرض .

 

المكافحه الكيميائيه

 

يكافح البياض الدقيقى بإستخداو مركب الباندل 8% (8% كبريت +1.3% كالسيوم)SC  رشا على المجموع الخضرى بمعدل 500سم للفدان ويمكن تكرار الرش.

 

لفحة الساق الصمغية Gummy stem blight  :

 

المسبب المرضى: Didymella bryoniae

يلائم المرض درجات الحرارة المعتدلة إلى حد ما ودرجات الرطوبة المتوسطة إلى المرتفعة .

 

أعراض الإصابة  على الأوراق

 

تكون البذره هى المصدرالرئيسى للمرض وتظهر الأعراض علي الاوراق  على شكل بقع مستديرة ذات لون أحمر قاتم إلى سوداء منخفضة عن سطح الورقة يصل قطرها لحوالى 5 مم محاطة فى بعض الأحيان بهالة صفراء تجف هذه البقع وتتجعد وفى النهاية تموت الأوراق وتسقط وتبدأ الإصابة من حواف الأوراق بشكل ذبول يتقدم للداخل نحو مركز وفى النهايه تذبل الأوراق وتموت.

 

أعراض الإصابه على السيقان

ظهور تقرحات على الساق والفروع وتشققات طولية لونها بنى يسيل منها إفرازات صمغية ذات لونها أحمر أو بنى محمر منغمساً فيها أحياناً أجسام الفطر الثمرية الصغيرة ذات اللون الأسود .

 

أعراض الإصابه على الثمار

 

تظهر بقع شبه مائية صغيرة مستديرة إلى بيضاوية ذات لون بنى على الثمار تتحول للون الأسود

 

المكافحة:

 

  • تطهير البذور بالمطهرات الفطرية كما سبق فى أعفان الجذور والذبول .
  • التخلص من المخلفات النباتية المصابة بالحرق .
  • رش النباتات بعد حوالى شهر من الزراعة بالمبيدات الوقائيه
  • زووم 25%wp بمعدل 250 جم /100 لتر ماء
  • كرانش 10%wp بمعدل 125جم /100 لتر ماء

 

مرض الجـرب: Scab
 

المسبب المرضى: Cladosponum cucumerinum
يناسب المرض درجات الحرارة المنخفضة نسبياً ودرجات الرطوبة العالية .


أعراض الإصابه على الأوراق

 

تظهر أعراض الإصابه بالجرب على الأوراق على شكل بقع شبه مائية مستديرة إلى غير منتظمة الشكل ذات لون بنى محاطة بهالة صفراء هذه البقع أو المناطق المائية تكون كثيرة العدد على الاوراق .  بتقدم الاصابة تتحول المناطق المصابه الى اللون البنى ثم اللون الابيض وتموت فى نهاية الامر تسقط هذه المناطق وتظهر الورقة ممزقه. فى أغلب الأحيان يظهر على الأنسجة المصابة نمو الفطر المسبب للمرض بلونه الأخضر الزيتونى خاصة فى الجو الرطب كما يظهر على سطح الأنسجة المصابة إفرازات صمغية بنية اللون.

 

أعراض الإصابه على الثمار

 

 تصاب الثمار أيضاً وخاصة الصغيرة  وتظهر الأعراض على هيئة بقع شبه مائية على سطح الثمار تتحول إلى عفن إسفنجى الملمس .
 

المكافحة

 

1-جمع الأجزاء النباتية المصابة من الحقل والتخلص منها بالحرق .


2-الإعتدال فى الرى وتحسين الصرف حيث أن عدم زيادة الرى يحد كثيراً من ظهور المرض .


3-الرش الوقائى بالمركبات النحاسيه وحاصة مركبات أوكسى كلور النحاس (أوكسى باس 28.5% WP ومادته الفعاله أوكسى كلور النحاس ويستخدم بمعدل 250سم/100 لتر ماء )

 

مرض عفن الطرف الزهرى: Blossom end rot

 

مرض فسيولوجى يتسبب عن عدم إنتظام الرى ونقص الكالسيوم
يظهر هذا المرض على الثمار فى أى مرحلة من مراحل تطورها عند الطرف الزهرى كصفة وراثية يساعد على ظهورها الخلل فى التوازن المائى نتيجة عدم إنتظام الرى حيث تزداد نسبة المرض عندما تتعرض النباتات للعطش ثم يتبعه رى غزير .

 

أعراض الإصابه:

 

 يؤدى نقص عنصر الكالسيوم أو عدم قدرة النباتات على إمتصاصه من التربة إلى رقة بشرة الثمرة خاصة عند منطقة الطرف الزهرى مما يتسبب فى عفن تلك المنطقة وتأخذ المظهر الجلدى ذات اللون الأسود .


المكافحة:


1-تنظيم الرى فى مراحل النمو المختلفة ومنع الرى قبل الجمع بحوالى أسبوعين .


2-الإهتمام بإضافة سماد السوبر فوسفات الكالسيوم عند الزراعة.

 

3-الرش بفرتل كالسيوم 7% من إنتاج شركة دلتا للكيماويات الزراعيه قبل التزهير ووقت الحاجه بمعدل 500سم للفدان.

 

الأمراض الفيروسيه:Viral diseases 

 

مرض تبرقش أوراق البطيخ الفيروسى: Watermelon mosaic virus

هذا المرض الفيروسى يمكنه أصابة جميع أفراد العائله القرعيه

 

أعراض الإصابه:

 

وتظهر أعراضه بوضوح على الأوراق والثمار و تظهر الأعراض على هيئة بقع صفراء باهته على الأوراق وتؤدى الإصابه إلى تجعد الأوراق وإلتفافها وتؤدى إصابة النباتات الصغيره بهذا المرض الفيروسى إلى موتها أما إذا أصيبت النباتات الكبيره فإنها تنتج ثمار صغيره صفراء غير مرغوبه تسويقيا.

ينتقل هذا المرض الفيروسى عن طريق حشرة المن.

 

المكافحة


1- زراعة أصناف مقاومه.

 

2- الإهتمام بمكافحة المن بإستخدام مبيد مارشال 20%  بمعدل 100سم للفدان.

 

مرض تجعد أوراق الكوسه الفيروسى: squash Leaf Curl Virus

 

يتم نقل هذا المرض الفيروسى عن طريق الذبابه البيضاء

 

أعراض الإصابه

 

يمكن تمييز أعراض الإصابه بغصفرار الأوراق وتجعدها وتؤدى الإصابه بهذا المرض إلى عدم قدرة الأوراق على القيام بوظائفها الحيويه مما يؤدى إلى قلة المحصول الناتج 

 

المكافحه

 

1- إستخدام الأصناف المقاومه فى الزراعه.

 

2- مكافحة الذبابه البيضاء بإستخدام مبيد مارشال 20% بمعدل 200 سم للفدان.

 

 

الحشرات التى تصيب المحصول
 

-الحفار: Mole–crickets,  (Gryllotalpa gryllotalpa L.)

 

تخرج حشرة الحفار من بياتها الشتوى خلال مارس أو إبريل وتصيب محصول البطيخ أثناء طور البادره ومن الممكن أن تصيبه أثناء مراحل النمو الأخرى وتزيد نسبة الإصابة بالحفار فى الأراضى الغد قه السيئة الصرف  وكذلك الأراضى الموبوءه بالحشائش كما أن المغالاه فى إضافة السماد العضوى يؤدى إلى زيادة الإصابه بالحفار.

 
مظهـر الإصابــة والضرر

 

 تتغذى حشرة الحفار على جذور نباتات البطيخ تحت سطح التربه  وأهم مظاهر الإصابه ظهور أنفاق متعرجه فوق سطح التربه بعد الرى كما يلاحظ ذبول البادرات وإصفرارها وموتها وإنفصالها عن التربه

 

المكافحه

 

  • العنايه بالعمليات الزراعيه مثل الحرث والعزيق وإزالة الحشائش.

 

  • العنايه بالرى والصرف  حيث يجب إجراء الرى على الحامى

 

  • عدم الإفراط فى إستخدام التسميد العضوى.

 

  • إستخدام المصائد الضوئيه حيث تجذب أعداد كبيره من الحفار مما يؤدى إلى إنخفاض الإصابه فى الأراضى الموبوءه.

 

  • إستخدام الطعم السام المكون من  1 كجم من مبيد مارشال 25%WP + 15 – 20 كجم جريش ذرة + 20 – 30 لتر ماء + 1 كجم عسل أسود وتخلط جيداً وتترك لتتخمر وتوضع سرسبة فى بطن الخط بعد الرى وعند الغروب

 

- الدوده القارضه.Cut worm, Agrotis ypsilon Rott

 

تصيب هذه الحشره البطيخ فى جميع عروات الزراعه لأن ليس لها بيات شتوى.

 

مظهــــر الإصابـــــة والضرر

 

تقوم يرقات الدوده القارضه فى الأعمار اليرقيه الكبيره بقرض سيقان النباتات عند سطح التربه قرب اتصالها بالجذور أو أعلى قليلا ويلاحظ أن النباتات المصابه تميل على سطح التربه إذا كان القرض جزئى أما غذا كان القرض كاملا فيلاحظ سقوط النباتات على سطح التربه وإنفصالها عن النبات ويمكن مشاهدة يرقات الحشره السوداء المقوسه اسفل النباتات المصابه.

 

المكافحــــة

 

  • حرث الأرض جيدا وتعريضها للشمس .
  • إزالة الحشائش التى تجذب الفراشات لوضع البيض
  • الرى الغزير يدفع اليرقات للخروج من مخابئها وبالتالى تتعرض للعوامل الجويه والأعداء الطبيعيه.
  • جمع اليرقات باليد من حول البادرات عند ظهور أول علامه تدل على ظهور الإصابه وإعدام هذه اليرقات .
  • إستخدام الطعم السام المكون من 1 كجم من مبيد مارشال 25%WP + 15 – 20 كجم جريش ذرة + 20 – 30 لتر ماء + 1 كجم عسل أسود وتخلط جيداً وتترك لتتخمر وتوضع سرسبة فى بطن الخط بعد الرى وعند الغروب

 

دودة ورق القطن: Spodoptera littoralis B. Cotton leafworm,

 

من الممكن أن تصيب دودة ورق القطن محصول البطيخ فى كل مواعيد زراعته

 

مظهر الإصابه والضرر

 

يمكن تمييز أعراض الإصابه بدودة ورق القطن من خلال الثقوب التى تحدثها اليرقات عند التغذيه عل الأوراق الفلقيه والحقيقيه وقد تصيب اليرقات الثماروتحدث فجوات بها تقلل من قيمتها التسويقيه.

 

دودة ورق القطن الصغرى (الدودة الخضراء). Hb. Spodoptera exigua

 

تتشابه أضرار وأعراض الإصابه بدودة ورق القطن الصغرى مع أعراض الإصابه بدودة ورق القطن الكبرى وتستخدم نفس طرق المكافحه.

 

مكافحه دودة ورق القطن الكبرى والصغرى:

 

  • الإهتمام بخدمة الأرض بالحرث والعزيق ومكافحة الحشائش.

 

  • إستخدام المصائد الضوئيه الجاذبه وبها مواد متخمره وجاذبات جنسيه تجذب إليها الفراشات ثم تعدم.

 

  • عند ظهور يرقات دودة ورق القطن أو الدودة الخضراء يمكن إستحدام مبيد

 

  • مارشال 20% EC بمعدل 200سم /فدان حيث يمكنه القضاء على الفقس الحديث لدودة ورق القطن.

 

المن: Aphids, Aphis gossypii and Myzus persicae   

 

يصاب البطيخ بمن الخوخ الأخضر ومن القطن وتنتشر الأفراد الغير مجنحة والمجنحة على السطح السفلى لأوراق النبات وعلى البراعم الطرفية وتبدأ الإصابه غالبا على حواف الحقل حيث يتغذى بواسطة أجزاء فمه الثاقبه الماصه على عصارة الأوراق الصغيرة.

 

مظهر الإصابه والضرر

 

يتغذى المن على عصارة الأوراق عن طريق اجزاء فمه الثاقبه الماصه مسببا أضرار مباشره للنبات تظهر فى صورة أصفرار الاوراق وجفافها وسقوطها فى النهايه كما أنه يقوم بإفراز الندوه العسلية ،وغزارة إفراز هذه الندوه  يؤدي الى تغطية الأسطح العليا والسفلى من الأوراق بهذه الافرازات ، ثم ينمو على هذه الندوة العسلية الفطر الاسود من الجنس Aspergillus الذى يسبب العفن الهبابى ،ثم تتغطى أوراق  النبات بالأتربة مما يؤدي الى ضعف النبات  نتيجة فشل الأوراق فى القيام بعملية البناء الضوئى. كذلك أكدت الدراسات الحديثه أن لعاب المن له تأثير سام عل كلوروفيل الأوراق. أما الضرر الغير مباشر للمن يتمثل فى نقل الأمراض الفيروسيه الخطيرة مثل تبرقش أوراق البطيخ Watermelon  mosaic virus

 

المكافحه

 

  • ازالة الحشائش التى تتربى عليها حشرات المن .

 

  • ازالة النباتات المتقزمة والمصابة بالفيروس وحرقها.

 

  • عدم الإفراط فى إستخدام السماد الأزوتى.

 

  • وضع مصايد لاصقة صفراء يساعد فى تقليل الأعداد.

 

  • الرش بإستخدام مبيد مارشال 20 %EC بمعدل 100سم للفدان رشا على المجموع الخضرى.

 

الذبابه البيضاء Bemisia tabaci  Whitefly,

 

تصيب الذبابه البيضاء البطيخ فى الحقل فى مراحل نموه المختلفه حيث يشاهد الحشرات الكامله والحوريات على الأوراق حيث تقوم الحشرات الكامله والحوريات بإمتصاص عصارة النبات عن طريق أجزاء فمها الثاقبه الماصه.

مظهر الإصابه والضرر

تقوم الحشرات الكامله والحوريات  بإمتصاص العصارة النباتيه حيث تسبب أضرار مباشره للنبات تتمثل فى ظهور بقع صفراء على الأوراق ثم تصفر الورقه بالكامل ما يؤدى الى تقزم النبات وذبوله كذلك فهى تقوم بإفراز الندوه العسليه مثل المن وغزارة إفراز هذه الندوه  يؤدي الى تغطية الأسطح العليا والسفلى من الأوراق بهذه الافرازات ، ثم ينمو على هذه الندوة العسلية الفطر الاسود من الجنس Aspergillus الذى يسبب العفن الهبابى ،ثم تتغطى أوراق  النبات بالأتربة مما يؤدي الى ضعف النبات  نتيجة فشل الأوراق فى القيام بعملية البناء الضوئى. أما الأضرار افير مباشره فتتمثل فى نقل الأمراض الفيروسيه مثل مرض تجعد أوراق الكوسه القيروسى: squash Leaf Curl Virus

 

المكافحه

 

  • ازالة الحشائش والنباتات المصابة بالامراض الفيروسية خلال فترات النمو والازهار وحتى بداية العقد.
  • التوازن الغذائى بين الازوت والبوتاسيوم والفوسفور وعدم الإفراط فى التسميد الأزوتى.
  • من الممكن إستخدام المصائد الصفراء اللاصقه لتقليل أعداد الحشره.
  • رش النباتات  بمركب مارشال 20 % EC  بمعدل 200سم للفدان

 

ذبابة المقاث: Dacus ciliatus

 

هى أفه ذات سلوك مختلف حيث تظهر موسم ثم تختفى وتظهر مره أخرى وتنتشر الإصابة بهذه الحشره فى العروة الشتوية فى الوجه القبلى وفى العروة الصيفيه والنيلية فى الوجه البحرى وتؤثر على جميع أنواع الثمار التابعه لنباتات العائلة القرعية . وفى الوقت الحالى انتشرت هذه الآفة الحشرية وأصبحت تشكل ضرراً بالغا على الزراعات فى المناطق المستزرعة العوينات ووادى الصعايدة بأسوان ، وتلائم هذه الحشرة الأجواء الدافئة الحارة والمعتدلة .

 

مظهر الإصابه والضرر

 

تصيب هذه الحشرة ثمار القرعيات عامة والمقات بصفة خاصة فهى تصيب الخيار والقثاء والبطيخ حيث توخز الأنثى الثمار بآلة وضع البيض لوضع البيض فتخرج من منطقة الإصابة افرازات صمغية صفراء وهى من أهم مظاهر الإصابة بهذه الحشرة وتشتد الإصابة عند وجود إصابة ميكانيكية أو تشقق للثمار . يفقس اليض إلى يرقات داخل الثمره حيث تتغذى هذه اليرقات على اللب والبذور وتصنع انفاقاً طولية بالثمرة . نتيجة الإصابه تصبح الثمار بنية اللون وقوامها رخواً وتتعفن وتتلف نتيجة لإصابتها بالبكتيريا والفطريات وعلى ذلك يمكن تمييز الإصابة بوجود ثقوب دقيقة على السطح تغطيها إفرازات صمغية ثم تصفر الثمار وتضمر عندما تشتد إصابتها .

 

المكافحه

 

1-بعد جمع المحصول يتم جمع  الثمار المصابه وتعدم حرقاً بما فيها من يرقات .


2- الاهتمام بالعمليات الزراعية من حرث وعزيق وذلك لقتل العذارى الموجوده

 

3- الإهتمام بنقاوة الحشائش وحرقها وبصفة خاصة الحنظل.

 

4- الاعتدال فى التسمد وعدم المغالاة فى التسميد الآزوتى  والإهتمام بزيادة عنصرى الكالسيوم والبوتاسيوم لزيادة صلابة قشرة الثمرة وحتى لاتزيد طراوة الثمار.

 

5- الاعتدال فى الرى وتحسين الصرف


6- عمل مصائد نباتية كزراعة حزام من الذرة حول زراعات نباتات القرعيات حيث تفضل الحشرة وضع البيض على الذرة ويمكن فى هذه الحالة مكافحة الحشرة على سياج الذرة فقط


7- فى المناطق المعرضة للإصابة بشدة بهذه الآفة ترش نباتات القرعيات المنزرعة منذ بدء العقد للثمار بأحد المبيدات الكيمائية الموصى بها مع إيقاف الرش قبل الجمع بأسبوعين على الأقل .

 

ذبابة القرعيات: Leaf miner, Liriomyza bryoniae

 

يتعرض البطيخ للإصابه بذبابة القرعيات فى العروتين الصيفيه والنيليه وتسبب أضرار كبيره للأوراق

 

مظهر الإصابه والضرر

 

تتغذى يرقات هذه الحشره  على الأنسجة بين بشرتى الورقة وتتلف النسيج العمادى وتصنع نفقاً متعرجاً خيطيا يكون لونه مخضراً ثم يتحول اللون البنى ويلاحظ وجود مجاميع من اليرقات والعذارى على الأوراق.

 

المكافحة

 

  • التبكير بالعزقه الأولى مع الترديم حول النباتات والتبكير برية المحاياه لتشجيع نمو جذور قوية كبيرة.

 

  • التسميد الجيد لتقوية النباتات.

 

  • العناية بالعمليات الزراعية المختلفة ونقاوة الحشائش.

 

  • تقليع النباتات المصابة وحرقها.

 

  • 5-إعدام العروش الجافة بعد جمع المحصول لإحتوائها على كثير من العذارى ثم عزق الأرض وتركها للتشميس لقتل ما يوجد بها من عذارى.

 

6-يتم إستخدام مبيد مارشال 20% EC  بمعدل 200سم للفدان أو 50 سم / 100 لتر ماء.

 

الجعل ذو الظهر الجامد  Fam. Scarabaeidae: Pentodon bispinosus 

 

تكثر الإصابة بخنافس الجعال فى الأراضى الصحراوية أو طرح النهر والأراضى الرملية المسمدة بالتسميد العضوى.

 

دورة الحياة:

 

تمضى الحشرة الكاملة بياتها الشتوى فى التربة وتنشط فى الربيع وتتزاوج ويتم وضع البيض ويفقس بعد 2 – 3 يوم وتخرج اليرقات التى تتغذى بأجزاء فمها القارضة على جذور وثمار البطيخ وتتحول اليرقات لعذراء داخل شرنقة فى التربة ثم الحشرات الكاملة لتشترك بدورها مع اليرقات فى التغذية بأجزاء فمها القارضة على الجذور والثمار.

لهذه الحشرة جيل واحد فى السنة.

 

مظهر الإصابة والضرر :

 

تتغذى اليرقات والحشرات الكاملة للجعل على جذور النباتات فتصفر ثم تزبل وتموتومن الممكن أن تتغذى على الثمار القريبه من التربه حيث يبدو بها نحت أو ثقوب على سطح الثمره مما يسبب تهتك أنسجة الثمار ونمو فطريات العفن عليها مما يؤدى إلى تشوه الثمار وقلة قيمتها التسويقية وعند الكشف أسفل الجورة المصابة تشاهد اليرقات أسفلها وتسبب يرقات وخنافس الجعال أضرار كبيرة للمحصول قبل أن يتدارك الزراع وجود الحشرات بالحقل .

 

المكافحة

 

  • خدمة الأرض جيداً مع إزالة الحشائش وزراعة محصول بقولى ثنائى الحول مثل البرسيم الحجازي

 

  • كمر الأسمدة العضوية مع الأسمدة الكيماوية ومخلفات المزرعة وتغطى بالبلاستيك لمدة شهر مع ترطيبها بالماء أسبوعيا .٢- عمل نظام لتعاقب المحاصيل التى تزرع الأرض بالقمح يتبعها برسيم ثم بطاطس

 

  • فى حالة ظهور الإصابة والنباتات قائمة يتم خربشة التربة أسفل النباتات ونقاوة اليرقات يدوياً بعد الرى

 

  • معاملة التربة بمبيد ديازينوكس محبب أو ديازينون 10٪ محبب بمعدل 20 كجم / فدان عند معرفة الإصابة بالجعال ويوضع المبيد سرسبة فى بطن الخط ثم تغطى مباشرة بالتراب وتروى الأرض حتى يتخلل المبيد التربة ويقضى على اليرقات .

 

  • كذلك عند وجود نباتات قائمة يحفر خندق حول كل بؤرة بعمق 30 سم وعرض 30 سم ويسرسب داخله كمية كافية من المبيد ويردم الخندق فى الحال وتروى .